الرئيسية / الرجل و المرأة / الشعور بالوحدة العاطفية

الشعور بالوحدة العاطفية

الشعور بالوحدة العاطفية ماذا يخطر في بالكم عندما تمرون بذلك!

شعور الوحدة أحساس صعب على أي شخص أن يتحمله خصوصاً لو كانت طبيعية الشخص إنسان ضعيف لا يستطيع أن يتأقلم على الشعور بالوحدة والفراغ، أو يواجه موقفه ومصيره لوحده ودائماً يخاف من المجهول، فالوحدة شعور طبيعي يمر به كل إنسان بسبب ظروف الحياة الصعبة القاسية وخصوصاً على النساء، لأن أكثرهم يفكرون بمشاعرهم  ولا يتقبلون بأي شريك حياة مهما كان، إلا إذا كانوا سعداء معه ويشعرون بالحنيه والأمان من ناحيته، لكن للأسف نظرات المجتمع العربية الرجعية والعادات والتقاليد لن ترحم أحد، مما تؤثر على الإنسان الضعيف وتجعله يعيش اسوأ لحظات حياته ويسيطر عليه أشياء غريبة وحزينة تذهب به إلى طريق مسدود وليس فقط، بل تجعله يقسي دائماً على نفسه وللأسف سوف يتمكن منه ايضاً الشعور بالحزن والخذلان وانعدام الثقة، كما أن المرأة الوحيدة سوف يخطر في بالها أشياء أيضاً كثيرة وغريبة، أتعلمين ما هي نحن نعرف جيداً ما هي وما الذي يخطر في بالك عندما تكونين وحيدة .

شعور الوحدة

ماذا يخطر في بالك عندما تكونين وحيدة ويسيطر عليكي الشعور بالوحدة العاطفية؟

ماذا يخطر في بالك عندما تكونين وحيدة هو السؤال الذي يسأله المرء دائماً لنفسه  عندما يصعب عليه أن يلتقي بشريك حياته المناسب الذي يشعر معه بالأمان و يهز كيانه ومشاعره ويجعله يعيش أجمل لحظات حياته، مما يجعله يختار الوحدة، لأنها أفضل بكثير على أن يعيش حياة تعيسة مع إنسان لا يطاق ولا يشعر معه بأي مشاعر أو أحساس صادق يفرح القلب والروح أليس كذلك! لكن الذي لا يعرفه الكثير أن معظم الأشخاص التي ترفض تلك المعتقدات والمشاعر السلبية التي ضد مشاعرها واحساسها وشخصيتها، هم شخصيات أقوياء يملكون ثقة بالنفس وشجاعة ونقاء لا يعرفون معنى للخداع أو النفاق ويمتلكون أحساس صادق، كما إنهم يملكون قوة رائعة تجعلهم  يتخطون هذه الآلام والعقوبات من حياتهم بكل سلام دون أن تؤثر عليهم بالسلب، فهم يؤمنون تماماً بالأقدار ويعرفون أن كل شيء مقدر ومكتوب .

ما الأسئلة التي تخطر في بال المرأة عندما تشعر بشعور الوحدة؟

عندما تشعر المرأة بالوحدة يخطر في بالها تساؤلات كثيرة وللأسف تجعلها تشعر بالحيرة والقلق، لأنها لم تتمكن من الرد عليها عندما تشعر بالاحتياج والحب والحنين والمشاعر الصادقة المتبادلة بين أي شخصين يشعرون بالإحساس الدافىء والمشاعر الحميمة  .

ماذا يخطر في بالك عندما تشعرين بالحميمة والحب ؟

 

أننا نعرف ما تفكرين به  جيداً وما الذي يخطر في بالك عندما تكونين وحيدة

ونعلم أنك لم تختاري الوحدة من سراب، وإنما لها أسبابها القوية التي دفعتك إلى هذا الخيار، بسبب الخذلان من البشر وعدم ظهور الشخص المناسب في حياتك حتى الآن الذي يستحق حبك ومشاعرك الصادقة  وتشعرين معه بالأمان والإحساس الحقيقي الذي يجعلك تعيشين أجمل لحظات حياتك، لذلك أنتي الآن مازلتي وحيدة .

ماذا يخطر في بالك أثناء شعورك بالمشاعر والاحاسيس ؟

الشعور بالوحدة والفراغ

الشعور بالحميمية : قد يسيطر عليكى الخوف من الحميمية عندما تتخطين سن من سنوات عمرك المعروف بسن الثلاثين أليس كذلك ؟

ثم يسيطر عليكى  بإستمرار التفكير في الزواج، لأنكِ تريدين أن تبني حياة أسرية سعيدة وسند لمواجهة ضغوط الحياة وتحتاجين لقلب يخاف عليكي  ويحميكي من غدر الزمن، لكن عندما يأتي في ذهنك إنكي سوف تتزوجين وتعيشين في منزل واحد مع شخص غريب لا تبادليه مشاعر الحب ولا تعرفين إذا كان إنسان صالح أم خبيث سوف يجعلك تلعني حياتك الزوجية معه، مما يصبح المنزل بالنسبالك جحيم وهذا يعنى أن حياتكم سوف تصل لطريق مسدود ومعاناة حقيقة تلاحقك طول الوقت وحتى في مستقبلك، مما تهربين من كل ذلك وتختارين الوحدة فهي أفضل من كل ذلك بالنسبة لكي، أليس كذلك ؟

هناك بعض النصائح التى تجعلك أقوى من أي وقت مضى:

الشعور بالوحدة مع الزوج

فلا داعي للقلق من الوحدة بعد الآن فمن الأفضل عزيزتي الإنتظار بدل الندم والتسرع بسبب اختيارك لشريك غير مناسب لحياتك فأنتى تستحقين الأفضل .

لا تستجيبي لرأي الآخرين عندما تكونين وحيدة، لأنهم سواء كان معك شريك أم لا سوف يتحدثون عليكي، فجعلي كلام الناس والمجتمع

مكالمة لم يرد عليها  

وحاولي بقدر الإمكان أن تكتسبين القوة والقدرة على اتخاذ القرار ولا تجعلي أي أحد مهما كان أن يقودك أو يغير وجهة نظرك في قرارات حياتك المقتنعة بها .

يجب أن تعرفين جيداً أن الإنسان مهما يكبر ويصل لمرحلة كبيرة من عمره، لا يكبر، لأنه  بداخله روح الشباب والطفولة، فالمرأة حتى بعد تخطي سن الثلاثين تبقى بداخلها روح الطفلة البريئه التي تريد أن تلعب وتجري وتشعر بنفسها وحريتها وتنطلق إلى عالم التميز والإبداع والمرح،  فإذا وصلتي إلى سن الثلاثين ولم تتزوجين سوف تظلين شابة بروحك وقلبك ويمكنك أن تتزوجي وترتبطي بشخص مميز يكمل حياتك، حتى إذا لم يحدث ذلك لا يوجد أي مشكلة

فالرجل ليس مصباح علاء الدين الذي يحقق لكي كل أحلامك أنتى وحدك من تستطعين تحقيق ذلك

،  تأكدي إنكِ سوف تظلين شابة جميلة حتى أخر يوم في عمرك لأنك إنسانة قوية قادرة على إسعاد نفسك بنفسك.

أعطي نفسك فرصة جديدة للاستمتاع بالحياة وأخرجي من دائرة الوحدة التي تعيشين فيها، حتى تقابلي الشخص المناسب لأفكارك ومعتقداتك وشخصيتك ربما يكون شريك حياتك أقرب إليك مما تظنين .

فإن كنتي لا تزالين وحيدة لا تخافي ولا تحزني أختي الكريمة،  فالوحدة تساعدنا على اكتشاف ذاتنا والمميزات والقدرات التي أنعم الله بها علينا، حتى نتمكن من الإستفادة بها، كما أنها بتقوي الإنسان  وتجعله يختار الخيار الصحيح وشريك حياته المناسب الذي يجعله يشعر بنفسه وكيانه معه ولا يشعر بندم معه تحت أي سبب من الأسباب .

وأنت عزيزي القارئ ماذا تشعر عندما تكون وحيد ؟

 

عن hussein

شاهد أيضاً

تعريف الخيال في علم النفس

قوة الخيال في علم النفس هي  قوة تعويضية تساعد على اتخاذ الخيار، كما تعلم بدلاً …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *